You are currently viewing الفحوص الفيزيائية والكيميائية

الفحوص الفيزيائية والكيميائية

فيما يتعلق بالفحوص الفيزيائية والكيميائية يقوم خبراء أفق الخبرة للاستشارات الأمنية بدراسة وفحص المستندات والوثائق مدار القضايا لتحديد أصليتها ومدى صلاحيتها والتأكد من عدم تعرضها للعبث أو التغيير العفوي أو المتعمد وهي هي مستندات صحيحة وموثوقة يمكن التداعي بها أم يشوبها بعض الخلل؟ وذلك باستخدام العين المجردة والخبرة النظرية، ولكن في بعض الحالات تحتاج تلك المستندات للمزيد من الفحوص الدقيقة سواء الفيزيائية أو الكيميائية وهو ما يبرع فيه خبراء أفق الخبرة للاستشارات الأمنية بحكم خبرتهم في هذا المجال لما يفوق الثلاثون عاماً، والمعلومات بالأسفل توضيح ماهية تلك الفحوص بكل دقة.     الفحوص الفيزيائية هي فحوص ظاهرية تجرى على المستند ومكوناته من الورق والأحبار لتمييزها والتفريق بينها ولمعرفة تعرض المستند لعملية تغيير أو تحريف أو تزوير بإضافة أو محو أو طمس. وتتميز تلك الفحوص غالبا بأنها غير متلفة للمستند ولا يتأثر بها ولذلك فهي لا تحتاج إلى أذن من القاضي أو المحقق أو أحد أطراف القضية لعدم إخلالها بمادة المستند بعكس الفحوص الكيميائية التي قد تتأثر بالفحص وتحتاج إلى أذن قضائي.   جهاز الميكرومتر  Micrometer جهاز يستخدم لقياس الأبعاد المادية للمواد المراد فحصها باستخدام المجهر.

جهاز الكشف الكهروستاتيكي (ESDA)
جهاز متخصص يستخدم بشكل شائع في فحص المستندات محل تساؤل للكشف عن المسافات البادئة أو الانطباعات في الورق التي قد تمر دون أن يلاحظها أحد. يستخدم الشحنات الكهروستاتيكية لتصور انطباعات الكتابة، يستخدم مسحوق الحبر الذي يجمع في الكتابة البادئة حتى يمكن تصورها.
 جهاز المايكروسبكتروفوتوميتر
عند مقارنة التركيب الكيميائي لخطوط الحبر في مستند موضع تساؤل، يمكن استخدام مقياس الميكروسبكتروفوتور دون إتلاف الوثيقة.
 جهاز المقارنة الطيفي  
أداة تصوير رقمية تستخدم مجموعات من مصادر الضوء والمرشحات لفحص أدلة المستندات. مقارنة الأحبار وتمايزها من خلال تحليل صفات الانعكاس والتألق بالأشعة تحت الحمراء المتأصلة في الحبر؛ غالبًا ما يتم إنجازه باستخدام جهاز صنعته شركة Foster & Freeman،

الأشعة تحت الحمراء
عند تعرض بعض الأحبار للأشعة تحت الحمراء تصدر تلك الأحبار ما يعرف بالوميض وهو خاصية فيزيائية تظهرها عند تعرضها للضوء الأزرق والأخضر.  
 يمكن أيضًا استخدام الأشعة تحت الحمراء لتصوير الكتابة على الورق التي تم تفريقها عن طريق الخطأ أو عن بقصد في حريق أو غيره. كما تستخدم الأشعة تحت الحمراء للكشف عن الكتابة التي تم مسحها، واكتشاف ما إذا كان قد تم استخدام حبرين مختلفين في كتابة مستند ما.
ويمكن استعادة الكتابة الأصلية للوثيقة التي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة عند تصوير الوثيقة بفيلم حساس للأشعة تحت الحمراء، كما يمكن التعرف على الكتابة في الوثائق الأصلية التي تم تفكيكها أو حرقها عند تصوير المستند بفيلم حساس للأشعة تحت الحمراء أو باستخدام انعكاس الضوء عن سطح الورقة بزوايا مختلفة لتباين الكتابة مع الخلفية المتفحمة.
 الأشعة فوق البنفسجية
يكشف فحص مستند تحت إضاءة الأشعة فوق البنفسجية عن المحو الكيميائي للكلمات أو الأرقام. كما يمكن فحص المستند تحت الإضاءة فوق البنفسجية لكشف إذا ما تم طمس الكلمات الأصلية بحبر مختلف عن الذي تم استخدامه لتكوين الأصل.

الفحوص الكيميائية
هي فحوص تجرى على المستند ومكوناته من الورق والأحبار لتمييزها والتفريق بينها يلجأ لها خبير فحص المستندات إذا لم تنجح الفحوص الفيزيائية الظاهرية من التمييز بين الأحبار والطبعات المستخدمة في المستند. وتتميز تلك الفحوص غالبا بأنها قد تتلف المستند أو جزء منه لتعرضها لتفاعلات كيميائية غير عكسية مما قد يتسبب بفقدان بعض خصائص المستند ومكوناته لذلك فهي تحتاج إلى أذن قضائي لاحتمال إخلالها بمادة المستند.  
ومن أهم الطرق الكيميائية لفصل الأحبار ما يسمى بتقنية الفصل اللوني للأحبار (الكروماتوجرافي)Chromatography  وهي طريقة للفصل المادي لمكونات الأحبار، ولكنها قد تسبب عادة في إتلاف المستند أو جزء منه، حيث يمكن فصل العديد من أصباغ الحبر بتلك التقنية وهي نوعان:
تقنية الفصل اللوني باستخدام الطبقات الرقيقة TLC
تقنية الفصل اللوني السائلة عالية الأداء HPLC
تقنية الفصل اللوني باستخدام الطبقات الرقيقة TLC تقنية موثوقة وسهلة وعملية خصوصا في فصل الأحبار ولا تحتاج إلى أجهزة الكرتونية معقدة وتفي غالبا بالغرض ولكن تفتقد وجود الجانب الإحصائي كنسبة الأحبار وغيرها وتستخدم للحالات الفردية فقط. 

أما تقنية الفصل اللوني السائلة عالية الأداء HPLC فهي تقنية متطورة جدا وتستخدم أجهزة الكرتونية معقدة وهي عالية في الدقة والأداء وتستخدم للعينات الكبيرة وتعطي التفاصيل الدقيقة للحبر أو الورق ومكوناتهما وتستخدم غالبا للأبحاث أو العينات كثيرة العدد ولا تتوفر إلا في القليل من المراكز العالية. 

اترك تعليقاً